مفاجأة.. "ناسا" تُخفي سرًّا عن المريخ منذ 4 عقود

صحيفة سبق اﻹلكترونية 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
عالم سابق بالوكالة: النتائج كانت تحتاج مزيدًا من البحث

في مفاجأة كبيرة، أعلن عالم سابق في إدارة الطيران والفضاء الأمريكية (ناسا)، أن المؤسسة عَثَرت على دليل يُثبت وجود الحياة على ظهر المريخ قبل نحو 40 عامًا.

وفي مقاله بدورية "أمريكان سيانتفك" العلمية، زعم العالم غيلبرت ليفين، أنه تم التوصل إلى هذا الاكتشاف من خلال برنامج "فايكينغ" في منتصف سبعينيات القرن الماضي، عبر زوج من المسابر الفضائية التي أطلقتها "ناسا" لفحص سطح المريخ من المدار المحيط به.

وبحسب "سكاي نيوز عربية" كانت إحدى الاختبارات التي أجراها فريق البحث، يهدف إلى العثور على علامات تُظهر وجود الحياة على سطح الكوكب الأحمر، ويقول "ليفين": أظهرت النتائج "وجود شيء ما على سطح المريخ"؛ مؤكدًا أن الأمر يُظهر وجود حياة هناك؛ لكن الباحث أكد أن "ناسا" تجاهلت الأمر.

ويوضّح: "بشكل مدهش حصلنا على 4 نتائج إيجابية"، بشأن العثور على مؤشرات حياة على سطح الكوكب الأحمر، مثل التنفس الميكروبي، الذي يعبر مؤشرًا على وجود كائنات حية.

وذكر أن منحنى التنفس الميكروبي المكتشف على سطح المريخ، متشابه مع نتائج الاختبارات التي تُجرى للبحث عن الأمر نفسه على سطح الأرض.

وتابع: غير أن الوكالة فشلت في إيجاد مادة عضوية، واعتبرت أن المؤشرات التي تَوَصّل إليها الفريق البحثي جاءت من مواد تُظهر مؤشرات حياتية؛ لكنها ليست دليلًا على وجود الحياة.

ومنذ ذلك الحين، لم تنفذ وكالة "ناسا" تجربة مماثلة لمعرفة ما إذا كان المريخ مكانًا مناسبًا للحياة.

ويجادل "ليفين" بأن ما تَوَصّل إليه فريقه قبل عقود يثبت وجود حياة على ظهر المريخ؛ مشيرًا إلى أنه كان ينبغي على "ناسا" بذلُ مزيد من الجهود لمتابعة النتائج التي جرى التوصل إليها.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر مفاجأة.. "ناسا" تُخفي سرًّا عن المريخ منذ 4 عقودفي شبوة نت | اخبار ولقد تم نشر الخبر من صحيفة سبق اﻹلكترونية وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي صحيفة سبق اﻹلكترونية

إخترنا لك

0 تعليق